النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار دولية | الجزائر تحذر المغرب وفرنسا من السعي نحو مراجعة إتفاق وقف إطلاق النار مع البوليساريو

الجزائر تحذر المغرب وفرنسا من السعي نحو مراجعة إتفاق وقف إطلاق النار مع البوليساريو

الجزائر تحذر المغرب وفرنسا من السعي نحو مراجعة إتفاق وقف إطلاق النار مع البوليساريو

نشرت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية قصاصةً إخبارية قالت فيها أن المغرب “يسعى بمساعدة فرنسا بحيلة و مكر إلى مراجعة الاتفاق العسكري رقم 1 من خلال حملته العدائية ضد جبهة البوليساريو والتي هدفها النهائي تقويض وقف اطلاق النار الساري منذ 1991″.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية نقلاً عن ما أسمتها بـ”المصادر الصحراوية” أن ” محاولة المغرب بتصعيد التوتر في المنطقة من خلال تصريحات عدائية والخطط المدبرة من أجل تقويض وقف إطلاق النار والاتفاق العسكري رقم 1″.

وأضافت أن “جبهة البوليساريو تبقى متمسكة بوقف اطلاق النار والاتفاق العسكري رقم 1 الذي يحكم علاقات طرفيي النزاع مع بعثة الامم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) ويحدد المنطقة منزوعة السلاح وكذا تواجد القوات الصحراوية والمغربية غرب الجدار وشرقه”.

وأوردت الوكالة أن الإتهامات التي وجهها المغرب لجبهة البوليساريو والمتعلقة بـ “انشاء مواقع عسكرية” شرق الجدار الأمني في الصحراء وتنظيم “استعراض ومناورات عسكرية” غير صحيحة و إنما يتعلق الأمر حسب ذات المصدر بـ”احتفالات نظمت بمناسبة الذكرى ال45 لإنشاء جبهة البوليساريو”.

وأشارت نقلاً عن مصادر في الجبهة الإنفصالية إلى أن ” الحديث الذي أدلى به رئيس الدبلوماسية المغربية, ناصر بوريطة الى مجلة “جون أفريك” يؤكد المناورة التي دبرتها المغرب وفرنسا على مستوى الأمم المتحدة للدفع نحو مراجعة الاتفاق العسكري رقم 1″ مضيفة أن “تصريحات بوريطة توحي بأن هناك أعمالا تمت مباشرتها في هذا الاتجاه”.

وقالت مصادر الوكالة أنه “ينبغي على كتابة عمليات حفظ السلام أن تتوقف عن سكب الزيت على نار الدعاية العدائية المغربية” محذرة “من انقلاب موقف يعيد النظر في وقف الطلاق النار والاتفاق العسكري رقم 1”.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صدى الصحراء

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

صوت وصورة