النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | صحافة | الصحافة البولونية: المغرب يقدم النموذج الأمثل في التعاطي مع قضايا الهجرة

الصحافة البولونية: المغرب يقدم النموذج الأمثل في التعاطي مع قضايا الهجرة

الصحافة البولونية: المغرب يقدم النموذج الأمثل في التعاطي مع قضايا الهجرة

كتبت الصحف البولونية، الصادرة أمس الاثنين، أن المملكة المغربية تقدم النموذج الأمثل في التعاطي مع قضايا الهجرة.

وأبرزت صحيفة "بولسكي ميديا" الإلكترونية أن "التصور النموذجي"، الذي تضمنته الرسالة التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس للدورة العادية الـ30 لقمة رؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي، التي جرت أشغالها بمقر المنظمة القارية بأديس أبابا الاثنين الماضي، "يعكس التعاطي الايجابي للمغرب مع شأن الهجرة، عبر مقترحات عملية".

وأوضحت أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس "قدم التصورات الرئيسية لمواجهة قضايا الهجرة عبر مقترحين هامين جدا ،يتمثل الأول في إنشاء مرصد أفريقي للهجرة ، الذي تتمثل مهمته في مراقبة وتبادل المعلومات بين البلدان الأفريقية من أجل إنشاء نظام فعال لتدبير الهجرة ،والثاني في إحداث منصب المبعوث الخاص للاتحاد الإفريقي المكلف بالهجرة لتنسيق سياسات الاتحاد في هذا المجال الاجتماعي والسياسي الحيوي".

وأكدت أن من شأن المقترح المغربي "المهم أن يمنح للأجندة الإفريقية ،فيما يخص تدبير شأن الهجرة ، فاعلية أكثر ".

ورأت صحيفة "تي تي جي" الإلكترونية أن " المبادرات العملية المقدمة من قبل المملكة المغربية ستساهم في تغيير نهج التعامل مع قضايا الهجرة قاريا ودوليا ".

ووفق الصحيفة البولونية ،تشكل مقاربة صاحب الجلالة الملك محمد السادس " في التدبير الأنجع لسياسة الهجرة ،منطلقا مهما للتعاطي مع ظاهرة الهجرة ،بواقعية ودون تخوف وببعد نظر ".

وأكدت صحيفة "فيغ" الالكترونية أن "مبادرة المملكة المغربية تأتي أيضا لتصحيح الكثير من المغالطات المرتبطة بقضايا الهجرة على مستوى الأرقام والمعطيات".

وأشارت الصحيفة الى أن الرسالة التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس للقمة الافريقية "كشفت النقاب عن أرقام مهمة تؤكد أن لا وجود لتدفق للهجرة ما دام المهاجرون لا يمثلون سوى 4ر3 في المائة من سكان العالم ،وأن الهجرة الأفريقية هي قبل كل شيء هجرة بين بلدان إفريقيا ،كما أن الهجرة لا تسبب الفقر باعتبار أن 85 بالمائة من عائدات المهاجرين تصرف داخل الدول المستقبلة للهجرة " .

ونوهت الصحف البولونية بمنظور المملكة المغربية إزاء الهجرة ك"معطى إيجابيا ، اذا تم بخصوصها تغليب المنطق الإنساني وقيم التعاون والتضامن".

وأشارت في هذا السياق الى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة كانت قد اختارت المغرب لاستضافة المؤتمر الدولي للهجرة لسنة 2018، والذي سيتم خلاله اعتماد الميثاق العالمي للهجرة الآمنة والمنظمة والمنتظمة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صدى الصحراء

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

صوت وصورة