النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | صحافة | موريتانيا.. توقف جميع الصحف الورقية عن الصدور بسبب أزمة الورق

موريتانيا.. توقف جميع الصحف الورقية عن الصدور بسبب أزمة الورق

موريتانيا.. توقف جميع الصحف الورقية عن الصدور بسبب أزمة الورق

التحقت صحيفتا (الشعب) و(أرويزون) الرسميتان، اليوم الأربعاء، بالصحف الموريتانية المتوقفة عن الصدور بسبب استمرار أزمة الورق التي تعرفها المطبعة الوطنية، وبذلك تكون جميع الصحف الورقية في البلاد قد توقفت بشكل كامل عن الصدور.

 وتعيش المطبعة الوطنية الموريتانية، منذ عدة أيام، أزمة في ورق السحب، تسببت في توقف جميع الصحف المستقلة عن الصدور، منذ أزيد من أسبوعين، قبل أن تتوقف أيضا الصحف الحكومية.

وكانت المطبعة قد اعتذرت للقائمين على الصحف الورقية عن طبع صحفهم، بسبب عجزها عن توفير ورق السحب، جراء "ضائقة مالية" تعيشها، والتي أدت أيضا إلى التأخر في دفع رواتب عمالها طيلة الأشهر الماضية.

وتحصل المطبعة سنويا على عشرات الملايين من صندوق الدعم المخصص للصحافة المستقلة في موريتانيا، حيث يتراوح ما تتوصل به، بحسب مصادر إعلامية، ما بين 40 و60 مليون أوقية سنويا (ما بين 114 ألف و170 ألف دولار).

ويصل عدد الصحف التي تصدر بموريتانيا إلى 25 صحيفة، ما بين رسمية ومستقلة، منها سبع يوميات.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صدى الصحراء

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك