النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | حوادث وجرائم | محاولة سطو فاشلة لوكالة "كاش بلوس" لتحويل الاموال بالسمارة

محاولة سطو فاشلة لوكالة "كاش بلوس" لتحويل الاموال بالسمارة

محاولة سطو فاشلة لوكالة "كاش بلوس" لتحويل الاموال بالسمارة

تعرضت وكالة تحويل الأموال "كاش بليس" بشارع الحسن الثاني بالسمارة لمحاولة سطو فاشلة حوالي الساعة الرابعة بعد الزوال من مساء اليوم الاثنين 04 دجنبر الجاري.

وتفيد المعطيات التي تتوفر عليها صدى الصحراء أن شخصا كان محملا بسلاح ابيض من الحجم الكبير أقدم على اقتحام مقر الوكالة، وقام بتهديد المستخدمة بها التي كانت بمفردها حينذاك، مطالبا اياها بتسليمه متحصلات الوكالة من الأموال.

وبعد صراخها وطلبها النجدة، وخوفا من افتضاح أمره فر المعني بالأمر إلى وجهة مجهولة.

على اثر ذلك قامت المستخدمة بالوكالة بربط الاتصال بالشرطة، التي حلت بعين المكان، وبعد الحصول على أوصافه ومن خلال التحريات الأولية والأبحاث الميدانية التي قامت بها الأخيرة تم إلقاء القبض على المشتبه فيه في ظرف وجيز بالحي الحسني، وتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صدى الصحراء

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

04/12/2017 23:33:24
في الوقت الذي كان ينتظر مجموعة من الشباب الصحراوين أرباب الشركات الصغرى الخاصة بالحراسة والأمن أن تمر عملية فتح لأغلفة المتعلقة بالعرض المفتوح رقم 13/2017 لحراسة الممتلكات الجماعية بمدينة السمارة ( 21 عرض )بتاريخ 09/11/2017 على الساعة 11.00 في جو يصل الى نسبة 50 / من الشفافية و المساواة خصوصا بعد التوجه الجديد والحديث عن نموذج تنموي جديد وتشجيع الشباب العاطل على المبادرة و التشغيل الذاتي …
تضرب الجماعة الحضرية للسمارة عرض الحائط دستور المملكة و كل القوانين والمراسيم المنظمة للصفقات العمومية “وتــــشيــخ” منطق القبيلية والزبونية والمحسوبية لدرجة أعمت اللجنة عن التطبيق الشكلي للمرسوم رقم 2.12.349 المتعلق بالصفقات العمومية خصوصا في مواده 17 و 36 و 37 و 39 التي حددت مجموعة من الشكليات والمساطر المتبعة في جلسة فتح الأغلفة
أكبر كارثة تفيد مصادر الموقع بان فتح الأغلفة المالية يكون في جلسة عمومية ومن المفروض أن يتلو رئيس الجلسة بصوت عالي لائحة المتنافسين المحتمل قبولهم وكذالك لائحة المتنافسين المبعدين وهذا ما لم يتم حسب نفس المصدر الذي استغرب للمنطق الذي تعاملت به اللجنة فبدل الإعلان في جلسة عمومية عن النتائج تم استدعاء مجموعة من الأشخاص للاستكمال الوثائق المطلوبة خلال عطلة العيد .
وتشير المعطيات المتوفرة الى وجود ما أسموه ” خروقات ” خطيرة من اجل تمرير الصفقات إلى أشخاص معينين تصل إلى حد تزوير مجموعة من الوثائق من بينها الرخصة التي يمنحه السيد والي الجهة و وثيقة الضمان المؤقت.
وأكد مجموعة من أرباب شركات الحراسة مباشرتهم لإجراءات الطعون وان دعت الضرورة رفع الملف للقضاء علما بأنهم لم يتوصلوا لحد الساعة بأي مراسلة بنتائج الصفقة العمومية موضوع المقال .
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك