النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

2.00
الرئيسية | تربية وتعليم | العيون: الملتقى الجهوي الثاني لتجويد الحياة المدرسية

العيون: الملتقى الجهوي الثاني لتجويد الحياة المدرسية

العيون: الملتقى الجهوي الثاني لتجويد الحياة المدرسية

انسجاما مع الإصلاحات التي باشرتها الدولة من خلال تعبئة كل الفاعلين والمهتمين باقتراح حلول لمختلف الإشكالات والإكراهات التي تواجه منظومة التربية والتكوين بشكل عام والمؤسسة التعليمية بشكل خاص واستجابة لتطلعات مختلف الفاعلين وانتظارات المجتمع، أصبح من الواجب التركيز على ضرورة تحقيق التغيير الملموس في قلب المؤسسة التعليمية وحتى يتمكن المجتمع المدرسي من مواكبة تغيرات الحياة العامة ومستجدات العصر من أجل الارتقاء بالفرد والمجتمع بما يؤهلهم لتحقيق الاندماج الاجتماعي، وباعتبار المدرسة مؤسسة اجتماعية وتربوية، تقوم بتربية النشء وإكسابهم مهارات وكفايات متعددة وتنمية مواهبهم وملكاتهم لتسهيل اندماجهم في مجتمعهم وتكييفهم معه، أصبح من الضروري التأكيد على إلزامية تفعيل و تدبير أنشطة الحياة المدرسية وتحريك أدوارها، إنطلاقا من كونها تشكل روح المدرسة فضاء وزمانا، الأمر الذي يستدعي دعم تفاعلها مع المجالات المجتمعية والثقافية والاقتصادية لتكون بحق ديناميكية تساهم في تجديد معالم مجتمع الغد لان كل خيار مجتمعي وحضاري يستدعي تصورا معينا للإنسان ونمطا محددا للعلاقات البشرية وممارسة متميزة للتربية وإعادة تشكيل سلوكات الناس، ومن تم فهي مدعوة قبل غيرها لأن تكون منفتحة باستمرار على محيطها باعتماد نهج تربوي قوامه استحضار المجتمع في صلب اهتمامها.
تحقيقا لكل الأهداف السالفة الذكر و تنزيلا للرؤية التي ترمي ربط علاقة حب وعشق بين التلميذ والمدرسة من خلال تنزيل وتدبير جيد لمختلف أنشطة الحياة المدرسية، وحتى تضطلع المدرسة المغربية الحديثة بأداء أدوار طلائعية للانخراط بشكل إيجابي في حركية الإصلاحات في ظل مدرسة مفعمة بالحياة باعتماد نهج تربوي نشيط أساسه التعلم الذاتي والقدرة على الحوار، والمشاركة في الاجتهاد الجماعي ومنفتحة على فضائها البيئي والمجتمعي والثقافي والاقتصادي ، ينظم المركز الجهوي لمهن التربية و التكوين لجهة العيون الساقية الحمراء، سلك تكوين أطر الادارة التربوية، فوج : 2017 بشراكة مع الاكاديمية الجهوية للتربية التكوين للجهة و بتأطير من المجموعة المختلطة للبحث العلمي والتربوي بالمركز، النسخة الثانية للملتقى الجهوي للحياة المدرسية بالعيون تحت شعار: "الحياة المدرسية دعامة أساسية للتربية على القيم وتنمية السلوك المدني" وذلك يوم السبت 28 أبريل 2018 بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين.

و ضمن هذا الإطار و تفاعلا مع الورقة المقدمة، يمكن طرح بعض الاسئلة التي ستشكل محور إشكالية الملتقى الجهوي:
_ ما هي الأدوار التي ينبغي أن يضطلع بها المدبر لجعل المؤسسة التعليمية مفعمة بالحياة؟ 
_ ماهي أهم الطرق والآليات والوسائل الكفيلة بتفعيل أنشطة الحياة المدرسية ؟
_ كيف يمكن أن تساهم أنشطة الحياة المدرسية في تجويد التعلمات و تقويم السلوكات ؟

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صدى الصحراء

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

صوت وصورة