النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | بيانات وبلاغات | الاتحاد المحلي للكدش بالسمارة يؤكد بعد لقائه المسؤول الجهوي لقطاع الصحة على مواصلته معركته النضالية

الاتحاد المحلي للكدش بالسمارة يؤكد بعد لقائه المسؤول الجهوي لقطاع الصحة على مواصلته معركته النضالية

الاتحاد المحلي للكدش بالسمارة يؤكد بعد لقائه المسؤول الجهوي لقطاع الصحة على مواصلته معركته النضالية

تلقى الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالسمارة دعوة من السيد المدير الجهوي للصحة لجهة العيون الساقية الحمراء لعقد لقاء تواصلي بمقر المديرية الجهوية بالعيون يوم الثلاثاء 7 نونبر 2017 بحضور المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للصحة، الدعوة التي تعاطى معها الاتحاد المحلي بشكل ايجابي إيمانا منه بأهمية الحوار لتجاوز حالة الاحتقان لتي يعرفها قطاع الصحة بالسمارة، ولإيجاد حلول لتسوية الملفات المطلبية. إلا أن المنتدبين عن الاتحاد المحلي لحضور اللقاء تفاجؤوا بأن السيد المدير الجهوي قد وجه كذلك دعوة لكل من المندوب بالنيابة للصحة ومدير ورئيسة القطب الإداري للمستشفى الإقليمي بالسمارة لحضور اللقاء، الأمر الذي رفضه بشكل قاطع منتدبو الاتحاد المحلي وطالبوا بانسحابهم لكونهم يتحملون المسؤولية الكاملة في التردي الخطير للقطاع وكذا تورطهم المباشر في فبركة كل الملفات الباطلة وحملات الاستهداف الممنهجة التي طالت مناضلي النقابة الوطنية للصحة بالسمارة، وقد استجاب السيد المدير الجهوي لذلك. ليفتتح اللقاء في أجواء طبعها النقاش الجاد والمسؤول والرغبة في طي كل الملفات وفي مقدمتها التوقيفات التعسفية و الملفات المفبركة التي لازالت تتداول بالمجلس التأديبي رغم انتهاء الآجال القانونية للبث فيها. إلا أن اقتراحات الحلول التي قدمها السيد المدير الجهوي كانت دون الطموحات التي تضمن الإنصاف العادل للمتضررين وترفع الحيف الذي طالهم والإساءة التي لحقت بسمعتهم.

وعليه فإن الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل:

·يثمن دعوة السيد المدير الجهوي للصحة لعقد لقاء تواصلي.

·يتشبت بالسحب الفوري للتوقيفات التعسفية والطي النهائي للملفات المفبركة المعروضة على أنظار المجلس التأديبي رغم انتهاء الآجال القانوني للبث فيها.

·يجدد المطالبة بمحاسبة المسؤولين المتورطين في الاختلالات الإدارية والمالية التي يعرفها قطاع الصحة بالسمارة.

·يشيد ببيانات التضامن من المكتبين الجهويين للنقابة الوطنية للصحة للعيون الساقية الحمراء والشرق، والمكتبين الإقليمين لوجدة وجرسيف.

·يدعو كافة الاتحادات المحلية وفروع النقابة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل على امتداد التراب الوطني لمؤازرة والتضامن مع فرع النقابة الوطنية للصحة بالسمارة جراء ما يتعرض له من استهداف مباشر وتضييق ممنهج.

·يؤكد على مواصلة معركته النضالية بتنظيم الاعتصام الإنذاري المقرر أمام المديرية الجهوية للصحة بالعيون يوم الأحد 12 نونبر 2017 ابتداء من الساعة العاشرة صباحا حتى الرابعة مساء.

عن المكتب

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صدى الصحراء

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

صوت وصورة